السبت 4 أيار 2019 | 3:56 مساءً بتوقيت دمشق
  • هكذا برّر جيش الإسلام عدم دفاعه عن إدلب وحماة

    هكذا
    صورة تعبيرية

    وكالات - قاسيون: برر جيش الإسلام التابع للمعارضة السورية، عدم توجهه إلى الجبهات القتالية ضد قوات النظام في إدلب وحماة، بسبب وجود هيئة تحرير الشام في تلك المناطق.

    وفي بيان لجيش الإسلام نشره على قناته في "تلغرام": أهلنا في إدلب وحماة وريفهما، يا من تتعرضون لحملة بربرية من ميليشيات الأسد وحليفه الروسي، ما تركنا سبيلاً للوصول إليكم والذود عنكم كما ناصرنا من قبلُ أهلنا في الزبداني وداريا وهذه ليست منَّة على أحد بل واجب شرعي وثوري، ولكن لابد من إبراء الذمة أمام الله عزوجل ثم أمام أهلنا وشعبنا.

    وأضاف البيان: إن هناك قوماً من أبناء جلدتنا جنَّدتهم المخابرات العالمية حالت دون وصولنا مع إخواننا من فصائل الجيش الحر إليكم ونصرتكم، والضرب بيد من حديد على الظالمين، الذين استباحوا دمائكم الطاهرة، وإننا بعون الله على مبادئنا باقون كما عهدتمونا لن نخذل أهلنا وإخوتنا، إخوة الثورة والخندق والسلاح.

    ويشهد ريفي إدلب وحماة تصعيدًا عنيفا من قبل قوات النظام وروسيا، الأمر الذي أودى بحياة العشرات المدنيين، ونزوح الآلاف منهم.

     

    أخبار سوريا إدلبحماة جيش الإسلام