loader

من هو الشيخ "فتحي صافي"

فتحي أحمد صافي، ولد عام 1954 في حيّ "الصالحية" بمدينة دمشق، من أسرة اشتهرت بغزارة العلم الشرعي والديني، وهو عالم إسلامي سوري، وكاتب، ومُدرّس في العلوم الشرعية، وإمام وخطيب جامع "الحنابلة" في دمشق.

ودرس العلوم الشرعية وعمل في حقل التعليم الشرعي، وشارك في افتتاح العديد من المعاهد الشرعية لتدريس علوم الدين الإسلامي، ومعاهد تحفيظ القرآن الكريم في المساجد بمختلف المحافظات السورية، وألّف وشارك في تأليف العديد من الكتب الي يُدَرس بعضها في جامع الأزهر الشريف.

وفي عام 1955 تسلّم الإمامة والخطابة في جامع "مقام الأربعين" ثم جامع "الحنابلة" بدمشق، وقام بدتريس العلوم الشرعية للطلاب من مختلف الجنسيات في جامع "كفرسوسة الكبير" بدمشق، وفي بعض المساجد الأخرى، كما أشرف على حملات الحج والعمرة.

وله العديد من الؤلفات أبرزها، الأحكام الشرعية"، و"يا أسفي على الموالد كيف أصبحت" وغيرها من المؤلفات الأخرى.

 وكانت وزارة أوقاف النظام نعت اليوم الخميس 2 أيار/مايو 2019، وفاة الشيخ "فتحي الصافي" عن عمر يناهز الـ 65 عاماً، وذكرت أن جثمانه سيشيع غداً عقب صلاة الجمعة، في جامع العثمان بالعاصمة دمشق.

 المصدر: موقع ويكيبيديا