loader
الجمعة 26 نيسان 2019 | 9:40 صباحاً بتوقيت دمشق
  • إنقاذ فاشل.. نصائح روسيا لإنقاذ البشير "رفع أعلام المثليين وإحراق المساجد وقتل الشعب"

    إنقاذ

     نشرت  CNN النسخة الإنجليزية معلومات تبدو صادمة عن الخطة التي كان الرئيس السوداني عمر البشير سيقوم بها لإجهاض التظاهرات ضده ومنع تأثيرها على بقائه في المنصب.

    تشير وثائق الـCNN إلى أن الخطة كانت بالتعاون مع شركة روسية يملكها ثري مقرب من الكرملين، ويلقَّب بأنه طباخ بوتين.

     وجاء بالخطة عدة بنود لقمع احتجاجات السودان أولها تحميل إسرائيل مسؤولية إثارة الاضطرابات، وإعدام "اللصوص" بين الثوار على اعتبارهم لصوصاً منتشرين لسرقة الناس، جاء في الوثائق "خسائر بسيطة لكن مقبولة من الأرواح".

    وتقترح وثيقة تعود إلى مطلع كانون الثاني الماضي، اطَّلعت عليها الشبكة الأمريكية، نشر مزاعم بأنَّ المحتجين يهاجمون المساجد والمستشفيات. وتقترح كذلك خلق صورة للمحتجين باعتبارهم "أعداء للإسلام والقيم التقليدية" عن طريق زرع أعلام المثلية الجنسية بينهم. واقترحت تنفيذ حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تدَّعي أنَّ "إسرائيل تدعم المحتجين".

    وتقترح الإستراتيجية كذلك أن تُقدِم الحكومة على "التظاهر بالحوار مع المعارضة وتُظهِر انفتاح الحكومة" بغرض عزل قادة الاحتجاج (عن المحتجين) وكسب الوقت.

     وتُعَد الوثائق التي اطَّلعت عليها شبكة CNN، والتي تتضمَّن خطاباتٍ واتصالاتٍ داخلية في الشركة، من بين عدة آلاف من الرسائل التي حصل عليها مركز "Dossier Center" في لندن، وهو مركز يديره رجل الأعمال الروسي المنفيّ ميخائيل خودوركوفسكي.

     واقترحت الشركة طرقاً لتحسين صورة الحكومة، من خلال «التوزيع المجاني للخبز والدقيق والحبوب والمواد الغذائية» وعمل دعاية لذلك على نطاقٍ واسع.

     وتوصَّلت CNN إلى تقييمٍ بأنَّ الوثائق ذات مصداقية. وهي أيضاً متسقة مع روايات شهود العيان الذين يقولون إنَّ مراقبين روس شُوهِدوا في الاحتجاجات الأخيرة بالسودان.

     ووفقاً للوثائق التي اطَّلعت عليها CNN، وضعت شركة M-Invest خطةً لتشويه وقمع تلك الاحتجاجات.

     

     

    الثورة السودانيةcnnالصحافة العالميةالبشير