loader
الإثنين 15 نيسان 2019 | 4:18 مساءً بتوقيت دمشق
  • قوات خاصة نيوزيلندية تتوغل في سوريا بحثاً عن رهينة مختطفة

    قوات

    وكالات - قاسيون: أعلنت السلطات النيوزيلندية، اليوم الإثنين 15 نيسان/ أبريل، أن عناصر من قواتها الخاصة، قامت بعمليات توغل في سوريا بحثاً عن الممرضة النيوزيلندية "لويزا أكافي" التي أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، في بيان نشرته اليوم أنها من موظفيها المختطفين في سوريا عام 2013.

    وكشفت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، عن أسماء 3 من موظفيها "خطفوا" في سوريا في عام 2013، وهم ممرضة نيوزيلندية وسائقان سوريان.

    وأكدت اللجنة الدولية  أنّ أحدث المعلومات الموثوق بها التي حصلت عليها تشير إلى أنّ الممرضة النيوزيلندية كانت على قيد الحياة حتى أواخر عام "2018".

    وبالنسبة إلى المختطفين الباقيين فيدعيان "علاء رجب" و"نبيل بقدونس"، وهما مواطنان سوريان كانا يعملان سائقين باللجنة الدولية ويعملان بإيصال المساعدات الإنسانية في البلد وهما متزوجان ولديهما أولاد.

    والجدير بالذكر أن بيان اللجنة الدولية أشار إلى أن موظفيها اختطفوا "أثناء سفرهم مع إحدى قوافل الصليب الأحمر التي كانت تنقل إمدادات إلى مرافق طبية في إدلب، شمال غربي سوريا، عندما أوقف مسلحون المركبات التي كانت تقلهم في 13 أكتوبر/تشرين الأول 2013

    أخبار سوريا نيوزيلندارهينة