loader
الجمعة 5 نيسان 2019 | 4:47 مساءً بتوقيت دمشق
  • هكذا استعادت إسرائيل رُفات جنديّها من دمشق

    هكذا
    مراسم نقل رفات الجندي الإسرائيلي "زيخاريا باومل" إلى تل أبيب

    كشفت وسائل إعلام إسرائيلية عن تفاصيل جديدة حول عملية نقل رفات الجندي الإسرائيلي "زيخاريا باومل"، من دمشق إلى تل أبيب.

    وذكرت مواقع إسرائيلية، أن نقل رفات الجندي "بوامل" كان بطلب قدمه رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

    في هذا السياق قال  نتنياهو أمس الخميس في مؤتمر صحفي: إن "الرئيس الروسي أوعز إلى رجاله في سوريا الذين بذلوا جهوداً متواصلة من أجل تحقيق هذه الغاية، وقبل عامين التقيت بوتين وقلت له ساعدنا في إعادة الأبناء إلى ديارهم، وهو التزم بذلك على الفور وقال إنه سيهتم بذلك شخصياً".

    من جهته قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي "رونين مانليس" إن "عملية استعادة الجثة كانت مشتركة بين شعبة الاستخبارات الإسرائيلية والجيش الروسي في سوريا، واستمرت لعامين وأجرى خلالها الطرفان حواراً مثمراً في المخابرات".

    وصرّح الرئيس الروسي أمس الخميس خلال لقائه نتنياهو، إن "روسيا عثرت على جثة الجندي بالتنسيق مع الجيش السوري، وإن جنودنا جلبوه إلى إسرائيل".

    في حين أعلنت وكالة "سانا" الإخبارية إن "النظام السوري لا علم له بموضوع تسليم رفات الجندي الإسرائيلي، زيخاريا باومل لإسرائيل، وإن ما جرى هو دليل جديد يؤكد تعاون المجموعات الإرهابية مع الموساد".

    يذكر أن الحكومة الإسرائيلية أعلنت قبل يومين استعادة رفات الجندي الذي قتل في معركة السلطان يعقوب التي جرت بين القوات الإسرائيلية والجيش السوري أثناء اجتياح لبنان في 1982.

    أخبار سوريا زيخاريا باوملفلاديمير بوتين