الأحد 31 آذار 2019 | 5:54 مساءً بتوقيت دمشق
  • بعضهم أحضر حيوانه الأليف وآخرون ارتدوا أزياء تقليدية.. لقطات من انتخابات تركيا

    بعضهم

    حل الحيوانان الأليفان القط "زوبي"، والكلبة "ماريا"، ضيفان على الانتخابات المحلية التركية، حيث رافقا صاحبيهما خلال الإدلاء بأصواتهما في المراكز الانتخابية.

    ففي ولاية تكيرداغ غرب البلاد، أحضرت المواطنة التركية شبنام إلهان قطها "زوبي" معها إلى مدرسة "زبيدة هانم" للتعليم المهني، حيث رافقها أثناء الإدلاء بصوتها في الانتخابات، مما لفت أنظار الحاضرين والموظفين.

    ووسط دهشة الحاضرين، ألقت إلهان بصوتها مع قطها الأليف في الصندوق المخطط قبيل مغادرتها المركز الانتخابي، وسط اهتمام الحاضرين.

    وقالت إلهان للأناضول "أتمنى الخير في هذه الانتخابات لتركيا، ولم أرغب بالابتعاد عن القط المحبوب، قمت بمهمتي كمواطنة وأدليت بصوتي، ويجب على الجميع الاهتمام بحقوق الحيوانات، ومسؤوليات الإدارات المحلية في هذا الإطار كبيرة، ويجب العمل بشكل مشترك بين الإدارات المحلية والمتطوعين من محبي الحيوانات".

    وفي ولاية قايصري، أحضر رجل وزجته كلبتهما "مايا"، خلال الإدلاء بصوتيهما في المركز الانتخابي بمدرسة "هداية آيدوغان" الثانوية.

    وأحضر علي كوجتاش مع زوجته توغجه، كلبتهما "مايا"، حيث رافقتهما في الإدلاء بصوتيهما وسط اهتمام ودهشة الحاضرين من الموظفين والمواطنين، والأطفال القادمين مع أهاليهم.

    وقال علي كوجتاش في تصريح للأناضول "أذهب الى كل مكان برفقة "مايا"، ولذلك جلبتها معي خلال الإدلاء بصوتي، حيث تبلغ من العمر عامين ونصف العام، وهي معنا في كل مكان، متمنيا أن تكون الانتخابات خيرا للبلاد".

    كما أدلى المواطن التركي إلهان قليجطاش، بصوته في الانتخابات المحلية، وهو يرتدي زي الجوقة الموسيقية للجيش العثماني (المهتار).

    وارتدى قليجطاش الزي التقليدي العثماني لأعضاء جوقة المهتار بلونيه الأبيض والأحمر، وغطاء رأسه المميز، وهو يدلي بصوته في اللجنة الانتخابية بحي "إفلار" في ولاية نوشهير وسط تركيا.

    ولفت قليجطاش الأنظار بزيه المميز، وحرص عدد من المواطنين على التقاط الصور معه.

    وأعرب قلجطاش عن أمله في تسفر نتائج الانتخابات عن الخير لتركيا وشعبها.

     

    أخبار تركيا الانتخابات التركية