loader
الجمعة 15 شباط 2019 | 8:26 مساءً بتوقيت دمشق
  • قادة بالجيش الأمريكي متوجسون من الانسحاب من سوريا

    قادة

    وكالات(قاسيون)-أعلن قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال «جوزيف فوتيل»، اليوم الجمعة، إنه لا يتفق مع قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسحب القوات من سوريا، فيما حذَّر قائد القوات الخاصة الأميركية «ريموند توماس» من إعلان «النصر» على تنظيم الدولة.

    وقال «فوتيل» في مقابلة أجراها مع شبكة CNN الأمريكية على هامش تواجده في سلطنة عمان، إن القوات الموجودة في سوريا والمدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية لم تكن على استعداد للتعامل مع تهديد تنظيم الدولة بمفردها، مشيرا إلى أن التنظيم لا يزال لديه قادة ومقاتلون وموارد، لذلك فإن الضغط العسكري المتواصل يعد أمرا ضروريا من أجل ملاحقة هذا التنظيم.

    وأشار إلى أنه سيقوم فقط بالإعلان عن هزيمة التنظيم إذا تأكد من أنه لم يعد يشكل تهديدا وليس لديه القدرة على التخطيط أو شن هجمات ضد الولايات المتحدة الأمريكية أو حلفائها، موضحا أن قوات سوريا الديمقراطية لا يمكنها هزيمة التنظيم بدون مساعدة أمريكية مستمرة.

    وقال فوتيل إنه عندما تكون قوات سوريا الديمقراطية قادرة على التعامل مع تهديد تنظيم داعش بنفسها بدون مساعدة أمريكا، فإن هذا يشير إلى أننا تمكنا من إنجاز مهمتنا بهزيمة داعش.

    أما قائد القوات الخاصة الأميركية «ريموند توماس» فقد حذر من إعلان النصر على التنظيم، وذلك خلال جلسة استماع أمام لجنة القوات المسلّحة في مجلس الشيوخ

    وسأل سناتور الجنرال «توماس» عن ماهية الانتصار في سوريا، فأجاب «أنا لا أستسهل استخدام عبارة نصر محل عبارة هدف».

    وأضاف «الهدف يتمثل في تقليص التهديد في تلك المنطقة ... ونحن على وشك تقليص هذا التهديد. وبصدد تحديد القدرات التي يجب أن تبقى في المكان داخل المنطقة حتى نضمن هذا الهدف»، بحسب قناة سكاي نيوز عربية.

    وكان الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) أكد لدى إعلانه في كانون الأول/ديسمبر 2018 عزمه على سحب القوات الأميركية من سوريا والبالغ عددهم ألفي جندي معظمهم من أفراد القوات الخاصة، أن واشنطن «انتصرت في هذه الحرب».

    ومنذ تصريح (ترامب) ذاك، حرص مسؤولون أمريكيون على التقليل من أهمية إعلان النصر النهائي على التنظيم، مشيرين إلى أن التنظيم سيبقى يمثل تهديداً حتى بعد فقدانه السيطرة على «الخلافة» التي كان أعلنها في 2014.

    أمريكا الولايات المتحدة الأمريكيةجوزيف فوتيلتنظيم الدولة