الجمعة 8 شباط 2019 | 8:28 مساءً بتوقيت دمشق
  • قوات النظام السوري تتوغل داخل الحدود اللبنانية وتسيطر على بلدة

    قوات

    (قاسيون)-توغلت قوات النظام السوري داخل الأراضي اللبنانية، وسيطرت على بلدة كانت تتمركز بها ميليشيا حزب الله اللبناني في جرود السلسلة الشرقية.

    وكشف موقع «المركزية» اللبناني أن الفرقة الرابعة بقوات النظام تغلغلت في بلدة الطفيل الحدودية التي يوجد فيها الآن نحو 800 لبناني والمتاخمة لبلدة القلمون السورية وبلدتي رنكوس وعسّال الورد السوريتين، مشيرا إلى أن الفرقة تمركزت بعمق ثلاث كيلومترات عن الحدود داخل لبنان قاضمةً بذلك مساحات كبيرة من مشاعات الطفيل بحدود 7 كيلومترات مربعة.

    وعلى الرغم من أن البلدة شكّلت معقلاً لعناصر ميليشيا حزب الله اللبناني منذ بدأ تدخله في سوريا إلى جانب الأسد، إلا أن النظام سيطر عليها عقب انسحاب الميليشيا وأقام مركزاً عسكرياً فيها بحجّة أنه يُجري دراسة عن البلدة كما يروي الاهالي.

    وأضاف الموقع أن الجيش اللبناني يتمركز في آخر نقطة في النمرود، حيث يبعد الحاجز الذي يُقيمه عن البلدة نحو 6 كيلومترات من جهة الداخل اللبناني. ويشكو الأهالي من بُعد المسافة بين مركز الجيش اللبناني عن البلدة وهو ما يجعلهم تحت رحمة قوات النظام إضافةً إلى مصادرة الأخير نحو 4 آلاف دونم من أراضي البلدة، مطالبين الجيش اللبناني بالتمركز داخل البلدة وليس على أطرافها.

    ويكشف الأهالي أن أحد ضبّاط النظام السوري أنشأ مزرعة داخل الأراضي اللبنانية منذ سنوات وتقوم عناصره بحمايتها ويُمنع على الأهالي الاقتراب بحجّة أنها منطقة عسكرية.

    وفي السياق، أكدت مصادر داخل حزب الله للموقع أن «الطفيل بلدة سورية تقع ضمن الحدود السورية، أما من يدّعي بانها لبنانية فليتفضّل ويطلب من الدولة اللبنانية بأن تفتح طريقاً باتّجاهها عبر الحدود اللبنانية ولتقم بواجباتها في الاهتمام بأهاليها معيشياً واقتصادياً».

    بلدة الطفيل لبنان سوريا قوات النظام النظام السوريالفرقة الرابعةميليشيا حزب الله