loader
الخميس 24 كانون الثاني 2019 | 3:39 مساءً بتوقيت دمشق

الخارجية التركية: اتفاقية أضنة تخول تركيا تدخلها عسكريا في سوريا

الخارجية

وكالات(قاسيون)-أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، امتلاك بلاده حق مكافحة التنظيمات الإرهابية داخل الأراضي السورية، بموجب اتفاقية أضنة المبرمة بين الجانبين عام 1998.

وأوضح تشاووش أوغلو في مقابلة متلفزة، أن الاتفاقية تُلزم الجانب السوري بمكافحة التنظيمات الإرهابية التي تهدد أمن تركيا وحدودها، وتسليم الإرهابيين إلى أنقرة.

وأضاف الوزير التركي أن لبلاده الحق في القيام بعمليات داخل الأراضي السورية، في حال لم يقم الجانب السوري بما يقع على عاتقه من واجبات وفق اتفاقية أضنة، ولفت إلى أن النظام السوري يدرك جيدا أن وحدات الحماية YPG يسعى إلى تقسيم البلاد.

وأوضح تشاووش أوغلو أن مساعي YPG تلقى رفضا من تركيا وروسيا وإيران والنظام السوري، فيما تتبنى الدول الغربية مواقف متضاربة في هذا الشأن، وأشار إلى أن المحادثات الجارية بين بلاده والولايات المتحدة تتمحور حاليا حول الأوضاع في سوريا وتنسيق الانسحاب الأمريكي منها، واسترداد الأسلحة الممنوحة لـ YPG، والتزام واشنطن بوعودها.

وصرح في هذا السياق عن زيارة سيجريها جيمس جيفري، الذي يشغل منصبي المبعوث الخاص إلى سوريا والمبعوث الخاص لدى التحالف الدولي لمكافحة تنظيم الدولة، اليوم إلى أنقرة.

وزير الخارجية التركيتركيا سوريا اتفاقية أضنة