loader
الخميس 3 كانون الثاني 2019 | 8:35 مساءً بتوقيت دمشق
  • هل يفيد «سعد الصغير» في تلميع صورة الأسد؟

    هل

    وكالات(قاسيون)-أحيا المطرب المصري الشعبي سعد الصغير حفل رأس السنة بالعاصمة دمشق، وهي المرة الأولى التي يغني فيها بسوريا، وشارك فيديوهات عبر حسابه على إنستغرام من الحفل، وعلى قناته الرسمية بيوتيوب.

    وعلق على ذلك بالقول إنها كانت سهرة خاصة في حضور الكثير من الفنانين العرب من سوريا ومصر والعراق والكويت، ووجه شكراً لشعب سوريا الذي حضر حفله، وأشاد بحسن استقباله؛ سواء من الجمهور الذي حضر الحفل أو من منظمي الحفل الذين نسقوا مع الفندق.

    وقام سعد الصغير في لفتة يبدو واضحا جداً مغزاها السياسي حين غنى أغنيته «أنا الأسد أهو» خلال الحفل، مما دفع الكثير من متابعي مواقع التواصل -سواء على قناته الرسمية أو على المنصات السورية- باتهامه بتشجيع ما يقوم به بشار الأسد من قتل وتدمير لشعبه وبلده.

    وقال رواد مواقع التواصل إن الأغنية كان يقصد بها سعد أن «يكيد» معارضي بشار الأسد والمعترضين على سياساته والرافضين للحرب والإبادة والتهجير الذي واجهه الشعب السوري على يد حاكمه.

    المصدر: الجزيرة

    سعد الصغيرسوريا مصر بشار الأسدالنظام السوري