الأحد 30 كانون الأول 2018 | 12:56 صباحاً بتوقيت دمشق
  • تقارير لبنانية: إيران تخشى التقارب العربي مع النظام السوري

    تقارير

    وكالات(قاسيون)-أفادت صحيفة المستقبل اللبنانية، أمس السبت، بأن مراسلين في العاصمة الإيرانية طهران، تحدّثوا عن توجس كبير في أروقة القيادة الإيرانية، من الانفتاح العربي على النظام السوري، وعن اتصالات متسارعة يجريها المسؤولون الايرانيون مع دمشق، لتدارك المستجدات.

    بدوره، نقل موقع «النشرة» الإخباري اللبناني، عن مصادر مطلعة قولها، إن القرار بإعادة فتح كل السفارات العربية في سوريا قد اتُخذ، وإن الأمر سيتم بوتيرة سريعة.

    وكانت مصادر صحفية قد كشفت، عن أن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، سيزور دمشق للقاء رئيس النظام السوري بشار الأسد، في العاشر من شهر كانون الثاني / يناير المقبل.

    وإن صدقت هذه التقارير، فإن ولد عبد العزيز، سيكون الزعيم العربي الثاني الذي يزور سوريا، منذ اندلاع الثورة السورية في العام 2011، بعد زيارة الرئيس السوداني عمر البشير، في وقت سابق الشهر الجاري.

    وتأتي هذه الزيارات، في ظلّ التقارب والانفتاح الذي يبديه زعماء دول عربية عدة، بإعادة العلاقات مع النظام السوري، حيث أعادت الإمارات والبحرين فتح سفارتيهما في دمشق، ما اعتبر مظهرا من مظاهر التقارب بين دمشق وبعض الدول الخليجية.

    سوريا إيران النظام السوريالجامعة العربيةالدول العربية