loader
السبت 15 كانون الأول 2018 | 12:15 صباحاً بتوقيت دمشق
  • ماكغورك: أي عملية عسكرية تركية شمال سوريا لن تكون حكيمة

    ماكغورك:

    وكالات (قاسيون) - صرّح مبعوث الرئيس الأمريكي للتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة «بريت ماكغورك» اليوم السبت، أنّ الولايات المتحدة تعمل مع تركيا للتعاطي مع مباعث قلقها على الحدود، مشددا على أن أي عملية عسكرية تركية في شمال سوريا لن تكون حكيمة.

    وأضاف ماكغورك خلال حضوره منتدى الدوحة 2018، في معرض إجابته عن سؤال حول الاتصالات بين ترامب وأردوغان بعد عزم تركيا شن عملية عسكرية شرق الفرات، «مكالمة ترامب وأردوغان كانت بناءة ومهمة جداً».

    وتابع: «نعمل عن كثب مع تركيا للتعاطي مع مباعث قلقها على الحدود، لدينا مسؤولية كبيرة لضمان أمن حلفائنا في الناتو وأي عملية عسكرية في شمالي سوريا لن تكون حكيمة».

    وتابع ماكغورك: «نحن على وشك إنهاء أمر تنظيم الدولة وهو ما نركز عليه في هذه المرحلة، فالحملة ضد تنظيم الدولة يمكننا إنهاؤها خلال الأشهر المقبلة»، موضحاً «كان لدى داعش 40 ألف مقاتل من شتى أنحاء العالم والآن هم ينحصر من تبقى منهم في مناطق صغيرة يسيطرون عليها في شرق الفرات».

    وكان الرئيس التركي، قد أعلن عن عملية عسكرية جديدة في سوريا، وقال إن «عمليتنا شرق الفرات تبدأ خلال يومين»، فيما أعلنت الإدارة الذاتية الكردية في الشمال السوري النفير العام وطالبت التحالف الدولي بقيادة واشنطن بأن يتخذ موقفا تجاه ما أعلنت عنه تركيا.

    بريت ماكغوركأمريكاتركياشرق الفراتوحدات حماية الشعب