loader
الخميس 13 كانون الأول 2018 | 11:43 صباحاً بتوقيت دمشق
  • اعتداء على إعلامييْن من قبل عناصر بشرطة مدينة الباب

    اعتداء
    الصورة تعبيرية

    وكالات (قاسيون) - قام عناصر من الشرطة الحرة بالاعتداء على ناشطيْن إعلامييْن أمس الأربعاء، خلال تغطيتهما التفجير الذي وقع بمدينة الباب الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة السورية المدعومة من الجيش التركي.

    وقال ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي إنّ «ضابط وعناصر توجهوا بالسباب والشتائم للناشطين ومحاولة تكسير الكاميرات»، ودعوا قيادة الشرطة للتحقيق في الحادثة.

    من جهته أوضح أحد الناشطين ممن شهدوا الحادثة، أنّ «الناشطين في موقع الانفجار تضامنوا فيما بينهم لمنع الاعتداء من قبل عناصر الشرطة»، وحاول العناصر مصادرة الكاميرات ما تسبب بتضرر كاميرته، على حد تعبيره.

    وشهدت مدينة الباب أمس الأربعاء انفجار دراجة نارية مفخخة كانت متواجدة أمام الجامع الكبير بمدينة الباب ما أدى لقتلى وجرحى في صفوف المدنيين.

    مدينة البابتفجيرالشرطة الحرةاعتداءناشطون