الثلاثاء 11 كانون الأول 2018 | 7:50 مساءً بتوقيت دمشق
  • جيش الإسلام يرد على إصدار النظام حكما غيابيا بحق قائده

    جيش

    (قاسيون)-ردّ جيش الإسلام التابع للمعارضة السورية، اليوم الثلاثاء، على إصدار محكمة الجنايات الغيابية التابعة للنظام السوري حكما بإعدام 40 قيادياً من فصائل المعارضة بينهم قائد الجيش عصام بويضاني.

    وقال المتحدث الرسمي باسم الجيش «حمزة بيرقدار» في تدوينة له عبر حسابه بموقع «تلغرام»: «كان ولازال نظام الأسد مسلوب السيادة والقرار داخلياً وخارجياً لصالح حلفائه الروس والإيرانيين والميليشيات الطائفية الأخرى، ليخرج علينا اليوم بقرارات إعدام بحق أبناء الغوطة الشرقية».

    وأضاف: «في الوقت الذي لا يستطيع أن يخطو خطوة واحدة دون إذن الدُّب الروسي وهذا ما ظهر واضحاً في قاعدة حميميم».

    ونقلت وسائل إعلام موالية اليوم، أنّ من بين المحكومين «محمد حسين الشرع والمقلب بـ أبو محمد الجولاني زعيم هيئة تحرير الشام، وعصام بويضاني قائد جيش الإسلام، وقائد فيلق الرحمن «عبد الناصر الشمير»، وشمل القرار «أكثر من 40 متهماً معظمهم من غوطة دمشق الشرقية تم تجريمهم بقصف بعض أحياء دمشق بالقذائف».

    كما ألزم قرار الحكم كلاً من المحكومين «بدفع مبالغ مالية كبيرة لكل مصاب وتغطية نفقات العلاج إضافة إلى تجريدهم وحجرهم مدنيا».

    سوريا المعارضة السوريةجيش الإسلامقوات النظام عصام بويضاني