loader
الأحد 2 كانون الأول 2018 | 6:0 مساءً بتوقيت دمشق

أبرز قادة المصالحات مع النظام بحي برزة في دمشق يهرب إلى لبنان

أبرز

وكالات(قاسيون)-هرب «معاوية البقاعي» المعروف باسم «أبو بحر»، أحدة قادة «اللواء الأول» ممن عقدوا مصالحات مع النظام السوري في حي برزة الدمشقي، إلى لبنان بسبب ملاحقته من قبل مخابرات النظام.

وأوضحت شبكة صوت العاصمة المحلية أن «أبو بحر» الذي حضر مؤتمر سوتشي أواخر كانون الثاني 2018 ضمن وفود النظام، وصل الأراضي اللبنانية صباح الأربعاء 28 تشرين الثاني، بعد أن كان يعمل في صفوف ميليشيا «الأمن العسكري» قبل فراره.

وأضافت الشبكة أن «أبو بحر تواصل مع مُقربين له، وأكد لهم وجوده داخل الأراضي اللبنانية، هارباً من استخبارات النظام التي بدأت البحث عنه بعد هروبه من حي برزة باتجاه ريف حماة».

وأكدت المصادر كذلك أن «أبو بحر عبر إلى لبنان عبر القلمون الغربي، بمُساعدة قادة وعناصر سابقين في ميليشيا درع القلمون، وبتنسيق مع مُهربين تابعين لحزب الله اللبناني».

وكان «أبو بحر» قد خرج تهريباً من حي برزة، بعد أن فرضت عليه مخابرات الأسد إقامة جبرية، واعتقلت أخيه منذ فترة قريبة بسبب مُكالمة هاتفية مشبوهة، فضلاً عن اعتقالات طالت العديد من أصدقائه من قيادات «اللواء الأول»، وتأكيدات حول إعدام «سمير الشحرور» المعروف باسم «المنشار» في سجن صيدنايا العسكري.

سوريا دمشقبرزة النظام السوريقوات النظام