loader
السبت 1 كانون الأول 2018 | 4:23 مساءً بتوقيت دمشق

حملة اعتقالات لقوات النظام في مدينة التل بريف دمشق

حملة
تعبيرية - مدينة التل بريف دمشق

دمشق(قاسيون)-نفذت الحواجز العسكرية التابعة للأمن السياسي بقوات النظام السوري، حملة اعتقالات طالت أكثر من 15 شاب خلال الأيام الماضية، في مُحيط بلدة التل بريف دمشق.

 وكشف موقع «صوت العاصمة» المحلي، أن 11 شاب من أبناء الغوطة و4 آخرين من أبناء التل تم اعتقالهم عبر حاجزي البانوراما وطيبة، بعد إجراء فيش أمني لهم خلال مرورهم من المنطقة، وتم نقلهم إلى الشرطة العسكرية لتجنيدهم إجبارياً.

 وبحسب مصادر خاصة للموقع فإن الأمن السياسي أصدر تعليمات صارمة للحواجز المُحيطة بالمدينة بإجراء الفيش الأمني والتدقيق الكبير في أوراق الثبوتية لجميع المارة بدون استثناء، في تضييق جديد على أهالي وسُكان المنطقة.

 وأشار إلى أن المدينة المستهدفة تعيش حالة من التوتر الأمني المُستمر منذ خروج فصائل المُعارضة المُسلحة عام 2016، بسبب الكثافة السُكانية في المنطقة ونزوح مئات الآلاف من سُكان المناطق الساخنة إلى التل التي كانت تُعتبر منطقة آمنة إلى حد ما.

وبلغ عدد معتقلي التجنيد الإجباري أكثر من 150 شاب من سُكان التل منذ مطلع تشرين الأول حتى اليوم، فيما قدرّت المصادر أعداد المُجندين إجبارياً في المدينة بأكثر من 1400 شاب منذ خروج فصائل المُعارضة نحو الشمال السوري.

 وتعتبر المدينة من أوائل المدن التي احتجت ضد النظام، وسيطرت عليها فصائل المعارضة في بداية الثورة السورية، وتعرضت لقصف وحصار خانق استمر لمدة أربع سنوات، وخضعت لسيطرة النظام مطلع كانون الأول من عام 2016، بعد خروج مقاتلي المعارضة وعائلاتهم باتجاه محافظة إدلب، وفق اتفاق تسوية مع النظام السوري برعاية روسية.

 

سوريا قوات النظام النظام السوريالأمن السياسياعتقالات دمشقتجنيد إجباري