loader
الثلاثاء 20 تشرين الثاني 2018 | 2:32 مساءً بتوقيت دمشق

الجيش الوطني يعلن انتقال الحملة الأمنية لمناطق أخرى

الجيش

حلب(قاسيون)-أعلن الجيش الوطني التابع للمعارضة السورية، اليوم الثلاثاء، عن انتقال حملة «اجتثاث مجموعات الفساد» من عفرين إلى الباب وإعزاز وجرابلس في ريفي حلب الشمالي والشرقي.

وأصدر الجيش تصريحا إعلاميا، أعلن فيه أن الحملة المستمرة بالتعاون مع الشرطة العسكرية الهادفة لاعتقال المطلوبين، تتوجه إلى تلك المناطق، مشيرا إلى أن أغلبهم أبدى استعداده لتسليم نفسه «سلما».

وأكد التصريح، انه قد تم اعتقال عدد كبير منهم وبعضهم، وأضاف بأن قيادة الجيش الوطني تعمل جاهدة لعدم الدخول باشتباكات لعدم الدخول باشتباكات لاعتقال المطلوبين «لسلامة أهلنا المدنيين».

وشدد البيان على أن الجيش «لن يتهاون مع من يخرج عن القانون وسيتم الضرب بيد من حديد لاعتقالهم وإحالتهم إلى القضاء».

وسبق أن شن الجيش الوطني، حملة قال بأنها ضد المفسدين والخارجين عن القانون وبدأ بها في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي.

سوريا حلبعفرين الباب جرابلس المعارضة السوريةالجيش الوطني