loader
الإثنين 22 تشرين الأول 2018 | 11:54 صباحاً بتوقيت دمشق
  • المعارضة السورية تتصدى لاختراق قوات النظام اتفاق سوتشي غرب حماة

    المعارضة

    حماة (قاسيون) – تمكنت قوات المعارضة السورية مساء أمس الأحد من صد محاولة تقدّم أجرتها قوات النظام على جبهة قرية «خربة الناقوس» في سهل الغاب غرب حماة، وهو ما يعتبر خرقاً لاتفاق سوتشي بين الرئيسين التركي والروسي.

    وقال القائد العسكري في «جيش إدلب الحر» (سامر أبو النور) إن «عناصر من قوات النظام حاولوا التقدم انطلاقاً من المشاريع التي تتتمركز بها لك القوات إلى نقاط الرباط في خربة الناقوس، وقد تم رصدها قبل وصولهم إلى تلك النقاط بسمافة 200 متر، لتدور بعدها اشتباكات بين الطرفين».

    وأضاف القيادي في الفصيل التابع لـ «الجبهة الوطنية للتحرير» أن «عدة إصابات تعرض لها عناصر الجهة المهاجمة، ما اضطرهم لطلب عربة مدرعة لنقل المصابين» وذلك في تصريح أدلى به لموقع «زمان الوصل».

    وأشار إلى أن قوات النظام انسحبت بعد تكبيدها خسائر، على الرغم من تغطية هجومها بالمدفعية الثقيلة من معسكر «جورين» وباقي نقاط تمركز قوات النظام في المنطقة.

    وتعتبر محاولة تسلل عناصر النظام إلى مناطق المعارضة في ريفي إدلب وحماة خرقاً للاتفاق المبرم بين الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، والقاضي بإنشاء منطقة منزوعة السلاح، ووقف التصعيد العسكري.

    قوات المعارضة السوريةقوات النظامروسياتركياريف حماةمحاولة تسللجيش إدلب الحرالجبهة الوطنية للتحرير