loader

تفاصيل تكشف أن «واتساب» لم يعد آمناً

وكالات (قاسيون) - أكد تطبيق واتساب، المملوك لموقع فيسبوك، أن التشفير الشامل الذي يقدمه للرسائل ووسائط مستخدميه، لن يتم تطبيقه إذا تم تخزين البيانات كنسخة احتياطية على خوادم جوجل.

وقال التطبيق في بيان على موقعه: «إن الوسائط والرسائل التي يقوم المستخدمون بنسخها احتياطياً ليست محميَّة بواسطة تشفير واتساب من البداية إلى النهاية في أثناء وجود (جوجل درايف)».

وأوضح أنه بدءاً من 12 نوفمبر المقبل، ستتم إزالة آخر نسخ احتياطية من أجهزة السيرفر التابعة لخدمة التراسل الفوري، إذا كانت ترجع لأكثر من عام.

ومن شأن هذه الوسيلة التقنية الجديدة عدم إبقاء المواد مثل الصور والرسوم المتحركة ومقاطع الفيديو على صفحات الدردشة، حيث سيقوم واتساب بتخزينها على جوجل درايف، لاسترجاعها وقت الحاجة، وهو ما يعني أنها لن تبقى على ذاكرة الهاتف الذكي كما هو معتاد.

كذلك سيعمل التطبيق على إلغاء خاصية END-To-END الشهيرة المُشفرة للبيانات، وهو ما سيتيح رؤيتها على جوجل درايف، ومن ثم فإن الصور ومقاطع الفيديو التي سيحفظها المستخدمون بمحرك البحث الأشهر عالمياً على مساحة تصل إلى 15 غيغابايت، ستكون معرَّضة للكشف أو المراقبة.

وتعني تلك الإجراءات الحديثة أن واتساب قد يفقد أهم مميزاته التي تتعلق بتأمين الرسائل المختلفة لمستخدميه، وهو الأمر الذي كان سبباً رئيسياً في شهرته وتحقيقه قاعدة مستخدمين وصلت إلى 1.6 مليار شخص حول العالم.