الأحد 22 تموز 2018 | 9:52 صباحاً بتوقيت دمشق
  • شركة إنشاء تركية تنفي مشاركتها ببناء السفارة الأمريكية بالقدس

    شركة

    وكالات (قاسيون) - نفت شركة «ليماك» التركية التي تعمل في مجال الإنشاءات، اليوم الأحد، تقارير تحدثت عن دورها في مشروع بناء السفارة الأمريكية في مدينة القدس المحتلة.

    ونقلت وسائل إعلام تركية عن متحدث باسم الشركة رفضه للاتهامات التي وردت في تقارير عربية وعالمية وجرى تداولها على نطاق واسع في وسائل التواصل الاجتماعي.

    وقال المسؤول الإعلامي في مجلس إدارة الشركة، إن «ليماك أكّدت لشركة ديسبلد الأمريكية التي عملت معها في مشاريع سابقة، أنها لن تشارك في تقديم عرض لمناقصة بناء السفارة الأمريكية في القدس، وأن الشركة الأمريكية تقوم بهذا العمل بمفردها».

    ومن جهته نفى مدير شركة «ديسبلد» الأمريكية مشاركة الشركة التركية بالمشروع، وقال إن «الشركة التركية رفضت المشاركة في عقد السفارة في القدس، وشركة ديسبلد تعمل على تنفيذ مشروع السفارة دون مساعدة ليماك».

    وكان ناشطون عرب وأتراك وجهوا انتقادات شديدة للشركة التركية على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تقرير لموقع المونيتور الأمريكي قال فيه إن ائتلافا يضم شركة ليماك فاز بعقد تطوير النظام الأمني لمبنى السفارة الأمريكية في مدينة القدس المحتلة بقيمة أكثر من 21 مليون دولار.

    تركياشركة إنشاءأميركاالقدسالسفارة الأمريكية الاحتلال الاسرائيليفلسطين