loader
الإثنين 28 أيار 2018 | 10:14 مساءً بتوقيت دمشق
  • صواريخ جديدة يستخدمها النظام بقصف ريفي إدلب واللاذقية

    إعداد: محمد الشامي - تحرير : محمد خطيب

    صواريخ
    صورة تعبيرية

    (قاسيون) - تعتمد قوات النظام والميليشيات الموالية لها والقوات الروسية المتمركزة في تلال جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، استخدام صواريخ حرارية بعيدة المدى يصل مداها لأكثر من عشرة كم، لاستهداف السيارات والآليات التابعة للمدنيين وفصائل المعارضة في ريف اللاذقية وريف جسر الشغور الغربي والطرقات الرئيسية.

    وتسبب قصف النظام بهذه الصواريخ بمقتل أربعة عناصر تابعين لفصائل المعارضة وإصابة نحو ثلاثة عشر مدني جراء استهداف العديد من السيارات والآليات المدنية والعسكرية.

    في حين قصفت قوات النظام المتمركزة بتلال البيضاء وربيعة وقلعة شلف بريف اللاذقية، بالقذائف المدفعية كل من محاور التفاحية والبرناص وتردين والخضر والكندة وكبانة في جبل الأكراد، ومحاور جبل القلعة بجبل التركمان.

    كما قصف قوات النظام بلدات بداما والناجية والرويسة بالقذائف والصواريخ التي تحوي مادة الفوسفور الحارق والنابالم دون ورود أنباء عن وجود خسائر في صفوف المدنيين.

    يذكر ان مناطق ريف اللاذقية وريف إدلب الغربي تتعرض لقصف مدفعي وصاروخي مكثف لليوم الثالث على التوالي وقع على أثرها عشرات القتلى والجرحى، فضلا عن دمار لحق بممتلكات المدنيين.

     

    سورياإدلباللاذقيةقوات النظام قصف صاروخي