الأربعاء 25 نيسان 2018 | 10:36 مساءً بتوقيت دمشق
  • فرنسا... دعوات لحذف آيات قرآنية

    فرنسا...

    وكالات (قاسيون) - أثارت عريضة ضدّ ما يسمى بـ (معاداة السامية الجديدة) وقعها أكثر من 250 شخصية فرنسية حفيظة أئمة وشخصيات إسلامية فرنسية بعد أن طالبت بوضوح باعتبار بعض آيات القرآن الكريم آيات «عفا عليها الزمن» بتهمة دعوتها إلى «قتل وتعذيب اليهود والمسيحيين والملحدين».

    ووصف عميد المسجد الكبير دليل بوبكر ما جاء في هذه العريضة بأنه «محاكمة غير عادلة وهزلية للفرنسيين المسلمين، مشيرا إلى أنه «يمثل خطرا واضحا على التعايش المشترك للمجتمعات الدينية».

    ولفت العميد إلى أن «المواطنين الفرنسيين من ذوي العقيدة الإسلامية، المتشبثين جلهم بقيم الجمهورية، لم ينتظروا هذه العريضة للتحرك (...) بل هم ينددون منذ عشرات السنين بمعاداة السامية وبالعنصرية الموجهة ضد المسلمين في جميع أشكالها».

    وكانت صحيفة لوباريزيان الفرنسية نشرت يوم الأحد الماضي عريضة وقعها قرابة ثلاثمئة من الشخصيات الفرنسية المعروفة في الثقافة والسياسة والإعلام تضمنت اتهامات للمسلمين بالتطرف، ودعت إلى مراجعة بعض الآيات القرآنية بل وتجاوزها بوصفها «تدعو إلى قتل وتعذيب اليهود والمسيحيين والملحدين... حتى لا يتمكن أي شخص من الركون إلى نص مقدس لارتكاب جرائمه».

    ووقعت العريضة شخصيات سياسية يمينية ويسارية، بينها الرئيس الأسبق نيكولا ساركوزي، وزعيم اليمين لوران فوكييه، ورئيس الوزراء الاشتراكي السابق مانويل فالس، وفنانون ومثقفون وقيادات دينية من أمثال تشارلز أزنافور وجيرار دوبارديه.

    فرنساالقرآن الكريم آيات نيكولا ساركوزي