الثلاثاء 17 نيسان 2018 | 6:56 مساءً بتوقيت دمشق
  • باريس: من المرجح أن أدلة استخدام الكيماوي في دوما قد اختفت

    باريس:
    صورة تعبيرية - إصابات جراء استخدام النظام السوري السلاح الكيماوي بقصف مدينة دوما

    وكالات (قاسيون) - قالت وزارة الخارجية الفرنسية اليوم الثلاثاء، أنه «من المرجح بشدة أن تكون أدلة اختفت من موقع هجوم يعتقد أنه كيماوي في دوما السورية».

    وأضافت الوزارة أنه «يجب السماح لمفتشي الأسلحة الدوليين بدخول الموقع بشكل كامل وفوري».

    وأشارت الخارجية أنه «من المهم أن تستجيب سوريا لكل مطالب منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بشكل كامل وفوري وبدون عراقيل سواء كان الأمر زيارة المواقع أو إجراء مقابلات مع أفراد أو الإطلاع على وثائق».

    وكان مفتشون من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية سافروا إلى سوريا الأسبوع الماضي لتفتيش الموقع ولكن لم يسمح لهم بعد بدخول دوما الواقعة الآن تحت سيطرة قوات النظام بعد انسحاب فصائل المعارضة منها.

     

    سورياريف دمشقدوماأدلة السلاح الكيماوي فرنسا