الأحد 8 نيسان 2018 | 1:51 مساءً بتوقيت دمشق
  • هكذا علّقت الخارجية السعودية على مجزرة الكيماوي في مدينة دوما

    إعداد: - تحرير :

    هكذا
    الخارجية السعودية عبر تويتر تُدين مجزرة الكيماوي في مدينة دوما

    (قاسيون) - عبّرت وزارة الخارجية السعودية، اليوم الأحد، عن قلقها وإدانتها لهجمات النظام السوري المتكررة بالسلاح الكيمياوي على مدينة دوما في الغوطة الشرقية والتي راح ضحيتها المئات.

    وطالبت الخارجية في تغريدة عبر موقع تويتر، المجتمع الدولي بتحمّل مسؤولياته لحماية المدينيين في سوريا، قائلة «نعبّر عن قلقنا البالغ وإدانتنا الشديدة، للهجوم الكيمياوي المروع الذي تعرضت له مدينة دوما بالغوطة الشرقية في سوريا وراح ضحيته عشرات المدنيين من النساء والأطفال».

    وأضافت «نؤكد على ضرورة إيقاف هذه المآسي، وانتهاج الحل السلمي القائم على مبادئ إعلان جنيف 1 وقرار مجلس الأمن الدولي 2254، ونشدد على أهمية اضطلاع المجتمع الدولي بمسؤولياته تجاه حماية المدنيين في سوريا».

    هذا وارتفع عدد ضحايا مجزرة الكيماوي في المدينة إلى أكثر من 150 مدنياً وفق ما أكد الدفاع المدني، بالإضافة إلى أكثر من 1200 حالة اختناق، وصلت إلى المشافي الميدانية في مدينة دوما، شرق العاصمة دمشق.

    وتعاني المشافي الميدانية في مدينة دوما، من نقص كبير في المستلزمات الطبية جراء الحصار المفروض على المدينة من قبل النظام وروسيا وإيران، لا سيما بعد تهجير القطاع الأوسط من الغوطة الشرقية.

     

    https://twitter.com/KSAMOFA/status/982895683706515456

    سورياريف دمشقالغوطة الشرقيةدوماالأسلحة الكيماويةقتلىالسارينالخارجية السعودية