الإثنين 5 شباط 2018 | 4:43 مساءً بتوقيت دمشق
  • ضباط أتراك يقدمون وعودا لبلدة العيس بريف حلب... ماذا تضمنت؟

    إعداد: - تحرير :

    ضباط

    صورة تعبيرية

    حلب (قاسيون) - أفاد رئيس المجلس المحلي لبلدة العيس بريف حلب الجنوبي «عبد الله العلي» أن الضباط الأتراك المرافقين للرتل العسكري الذي دخل المنطقة قدموا عدة وعود تخص عودة النازحين للمنطقة وإقامة نقاط مراقبة .

    وأوضح العلي أن «الرتل العسكري التركي وصل صباحاً إلى منطقة الهضبة القريبة من بلدة العيس وتم الاجتماع مع الضباط المرافقين له، والذين بدورهم أكدوا أن مهمتهم ستكون إقامة عدة نقاط وقواعد مراقبة تهدف لإعادة الاستقرار للمنطقة ومنع حدوث أي عمليات إطلاق نار أو قصف».

    وأشار إلى أنه من ضمن الوعود هو العمل بشكل سريع لتأمين المنطقة وإعادة النازحين إليها ممن فروا في الفترة الماضية جرّاء عمليات القصف العنيفة التي شهدتها، أما بالنسبة لبلدة وتلة الحاضر فستبقى تحت سيطرة النظام السوري.

    ولفت العلي إلى أن الضباط أكدوا لوجهاء بلدة العيس أن عمل الرتل سيقتصر على مراقبة المنطقة وتنفيذ المهام العسكرية الموكلة لهم، ولن يقوم بالتدخل بشؤون المدنيين وطريقة إدارتهم للمنطقة.

    وسبق أن دخل رتل عسكري للقوات التركية صباح اليوم، منطقة العيس الاستراتيجية بريف حلب الجنوبي، تنفيذاً لاتفاق خفض التصعيد المُبرم في أستانا، وفقاً لمصادر عسكرية.

    حيث أكد مصدر عسكري لوكالة «قاسيون»، بأن القوات التركية ستنشئ نقاط مراقبة جديدة في الشمال السوري المحرر، بدءاً من جنوب حلب وصولاً إلى خطوط التماس في الساحل السوري شمال اللاذقية، بعدد يقارب الـ 12 نقطة، حسب وصفه.

    سورياحلبالعيسرتل تركيضباط أتراكوعودنقاط مراقبة