الجمعة 2 شباط 2018 | 9:58 صباحاً بتوقيت دمشق
  • بعد التصعيد التركي.. ماكرون يتراجع: أنا الآن مطمئن لعملية «غصن الزيتون»

    إعداد: - تحرير :

    بعد

    وكالات (قاسيون) - تراجع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مساء الخميس، عن موقفه تجاه عملية «غصن الزيتون» في عفرين بعد التصعيد الدبلوماسي التركي.

    وذكر ماكرون في تصريحات صحفية، خلال زيارته لتونس: «ألاحظ من ردّ فعل وزارة الخارجية التركية أنهم يعنون على الأرجح أن الأمر يتعلق بتأمين الحدود وأن تركيا لا تعتزم التقدم أبعد من المواقع التي تحتلها اليوم أو البقاء فيها بشكل دائم»

    وعبر الرئيس الفرنسي عن «ارتياحه» للتوضيحات التي تلقاها من أنقرة وقال: «أنا الآن مطمئن».

    وانتقد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أمس تحذير الرئيس الفرنسي، حيال وجوب عدم تحول عملية «غصن الزيتون» إلى «احتلال للأراضي السورية».

    وأكد «جاويش أوغلو» في تصريح للصحفيين «أنه لا يحق لفرنسا ولأي دول أخرى، إعطاؤنا دروسًا بخصوص عملية «غصن الزيتون» التي تستهدف التنظيمات الإرهابية في منطقة عفرين بريف حلب».

    إيمانويل ماكرونمولود جاويش اوغلوتركيا فرنسا عملية غصن الزيتونشمال حلب عفرين سوريا