الثلاثاء 23 كانون الثاني 2018 | 9:36 صباحاً بتوقيت دمشق
  • وزير لبناني يقول إن بلاده لم يعد قادراً على استقبال المزيد من النازحين

    إعداد: - تحرير :

    وزير

    الصورة تعبيرية

    وكالات (قاسيون) - أعرب وزير الدولة لشؤون النازحين معين المرعبي عن حزنه العميق لضحايا الأخوة النازحين السوريين في الصويري اثناء محاولتهم الدخول إلى لبنان هرباً من القتل. مشيراً إلى أن لبنان غير قادرة على استقبال مزيد من النازحين.

    وأكد المرعبي قوله «لا بد من اعادة التذكير بأن لبنان الذي يبلغ عدد سكانه 4 مليون نسمة ويستضيف نحو مليوني لاجئ ونازح، لم يعد قادرا على التحمل واستقبال المزيد من الاخوة النازحين، نظرا للظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها اللبنانيون».، محذرا من ان «تغرق السفينة اللبنانية بمن فيها، إذا ما استمر تحميلها فوق طاقتها».

    وذكر المرعبي بأن «58 % من الأسر النازحة الموجودة في لبنان تعيش في فقر مدقع، وبالتالي هي غير قادرة على تأمين احتياجاتها الأساسية للصمود، إذ يعيشون تحت سقف 2.5 دولار أميركي في اليوم للشخص الواحد»

    جدير بالذكر أن السلطات اللبنانية عثرت على جثث متجمدة من البرد متأثرين بانخفاض درجات الحرارة والعواصف الثلجية. إذ ارتفع ضحايا على الحدود اللبنانية السورية إلى 17 بينهم أطفال.

    وزير الدولة لشؤون النازحين لبنان الحدود السورية اللبنانيةضحايا الثلوج اللاجئين السورين