الخميس 7 كانون الأول 2017 | 10:24 مساءً بتوقيت دمشق
  • نصر الله: المقدسات في خطر شديد

    إعداد: - تحرير :

    نصر

    وكالات(قاسيون)-أكد زعيم ميليشيا حزب الله اللبناني، حسن نصر الله، مساء اليوم، «نشعر بأننا بعد 100 سنة من وعد بلفور الأول، أتانا وعد بلفور الثاني» مشيرا إلى أن «المقدسات في خطر شديد، والمسجد الأقصى بات في خطر».

    وأضاف «لا تستغربوا أن نستيقظ في يوم قريب ويكون المسجد الأقصى قد هدم»، ولفت إلى أن «الفلسطينيين يجمعون على أن عاصمة دولتهم يجب أن تكون القدس الشرقية، واليوم الأمريكي شطب ذلك، وحسم الأمر بأن القدس خارج المفاوضات».

    وأشار إلى «أن إسرائيل لا يهمها ما تقوله الدول العربية أو الأوروبية أو روسيا أو الصين، فما يعنيها هو الموقف الأمريكي»، وشدد على أن «أمريكا لا تحترم المجتمع الدولي، فما شهدناه هو استخفاف بكل حكومات العالم».

    وقال «نصر الله»: «كل أشكال الاحتجاج يجب أن تسمعه الإدارة الأمريكية على امتداد العالم، والبيانات، والمواقف، وعقد اللقاءات، والندوات للتعبير عن الموقف. كلها مطلوبة، وعندما نتظاهر جميعا في العالم العربي والإسلامي سيدرك ترامب، أنه دخل في الزجاج»

    ويشار إلى أنه، مساء الأربعاء، أعلن ترامب، اعتراف بلاده رسمياً بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة.

    حزب الله حسن نصر اللهلبنان فلسطين المحتلةالاحتلال الإسرائيلي