loader

«تحرير الشام» تشن هجوما في محيط معبر باب الهوى

إدلب(قاسيون)-شنت هيئة تحرير الشام، اليوم الخميس، هجوما على بلدة عقربات وبابسقا، في إطار سعيها لتضييق الخناق على معبر باب الهوى الخاضع لسيطرة حركة أحرار الشام.

حيث تمكنت من السيطرة على بلدة عقربات، شمال مدينة إدلب، في حين تدور معارك عنيفة على أطراف بلدة بابسقا منذ ساعات.

من جانبه نفى عمر خطاب، الناطق العسكري لحركة أحرار الشام الإسلامية، ما ينشر عن إشاعات حول سيطرت تحرير الشام على جبل بابسقا قرب سرمدا ومعبر باب الهوى.

وأضاف خطاب على حسابه ببرنامج تلغرام «المنطقة تحت سيطرة حركة أحرار الشام، ولن تكون إلا مقبرة للباغين».

وكانت هيئة تحرير الشام قد رفضت، اليوم الخميس، مبادرة وقف إطلاق النار مع حركة تحرير الشام، مبدية أنها لا تقدم حل للأوضاع الحالية، وهو ما أدى لإعلان حركة نور الدين الزنكي انشقاقها عن الهيئة.