loader

المحافظون السويديون يرفضون تسهيلات «لمّ الشمل» للاجئين

رصد (قاسيون) - أكد حزب «المحافظين» السويدي استمراره رفض التسهيلات القانونية المرتبطة بمسألة «لمّ الشمل» للاجئين الحاصلين على تصريح الإقامة الدائمة مع عائلاتهم في البلاد.

وقال موقع «الكومبس» إن استطلاعاً للرأي أجراه التلفزيون السويدي أظهر أن «غالبية قادة البلديات المحليين الممثلين عن الحزب (المحافظين)، يرفضون العودة الى قوانين لمّ الشمل السابقة حتى لو ألغي العمل بقوانين الهجرة المؤقتة».

وأضاف الموقع أن أحزاب التحالف المعارض (الوسط والليبراليين والديمقراطي المسيحي»، ترغب أن «يكون من الممكن إعادة العمل بقوانين لمّ الشمل السابقة مع انتهاء قوانين الهجرة المؤقتة والنافذة حتى العام 2019»، وهو ما يُخالف توجهات حزب «المحافظين»، الذي يسعى لأن تكون تلك القوانين دائمة.

وبحسب الاستطلاع الذي أجراه التلفزيون السويدي، يظهر أن 60% من قادة البلديات المحلية من ممثلي حزب «المحافظين»، يقولون إنه من «السيء السماح بإعادة العمل بقوانين لمّ الشمل السابقة حتى عند انتهاء صلاحية القوانين المؤقتة».

ولفت «الكومبس» إلى أنه «ذكر ثلث المستطلعين 33% أنهم يتفقون مع نهج بقية أحزاب التحالف المعارض ويرون أن مقترح إعادة العمل في قوانين لمّ الشمل السابقة أمر جيد».