اشتباكات بين أفرع النظام وعصابة من ميليشيات محلية تعمل بتجارة المخدرات في ريف دمشق

قاسيون_متابعات

اندلعت اشتباكات بين دوريات تابعة لـ أفرع نظام الأسد وعناصر شبكة تعمل في تجارة المخدرات معظمها من ميليشيات محلية ومليشيا الدفاع الوطني في مدينة التل في ريف دمشق خلال اليومين الماضيين.

وقال موقع "صوت العاصمة" المحلي، إن اشتباكات دارت أثناء محاولة دوريات مشتركة من فرعي ”الأمن السياسي“ و”الأمن الجنائي“، مداهمة أحد مواقع تمركز عصابة تجارة المخدرات على أطراف مدينة التل.

وأضاف أن الاشتباكات جرت في أحد مقرات “الشبكة” في الشارع الرئيسي بمنطقة “حرنة الشرقية” في المدينة، حيث أن العصابة متهمة بتجارة المخدرات وترويجها والسرقة والخطف.

وأوضح أن الاشتباكات أسفرت عن اعتقال أحد عناصر الشبكة، فيما تمكن بقية أفرادها من الهرب باتجاه مزارع “حرنة الغربية”، كما تمكنت دورية أخرى تابعة لفرع “الأمن السياسي”، قامت باعتقال شخصين آخرين من أفراد العصابة، خلال مداهمة على منزلهما في مدينة التل، وأن معظم أفراد العصابة المذكورة، من عناصر الميليشيات المحلية وميليشيا ”الدفاع الوطني”.

يذكر أنه وفي بداية العام الحالي درات اشتباكات مماثلة بين فرع الأمن العسكري التابع لنظام الأسد وبين مجموعة تعمل بتجارة وترويج المخدرات من  في بلدة “تلفيتا” في القلمون الغربي.