فيديو...عشرات القتلى والجرحى من الجيش الوطني بقصف للطائرات الروسية على عفرين

قاسيون_خاص

قتل عدد من عناصر الجيش الوطني السوري وأصيب أخرون، بقصف جوي روسي، على منطقة عفرين شمال غربي حلب، صباح اليوم الأحد.

وقال مراسل قاسيون في ريف حلب، إن 10 قتلى كحصيلة أولية، وأكثر من20 مصاباً سقطوا جراء قصف سلاح الجو الروسي استهدف مقر لفرقة الحمزة المنضوية ضمن الجيش الوطني السوري في قرية براد جنوب شرق عفرين.

وأشار مراسلنا إلى أن الطائرات الروسية نفذت ثلاث غارات على منطقة "براد" التابعة لناحية عفرين شمال حلب، حيث يتواصل التصعيد الروسي لليوم الثاني على التوالي في المناطق الخاضعة للجيش الوطني.

وتناقل ناشطون تسجيلاً مصوراً على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر اللحظات الأولى من القصف على مقر فرقة الحمزة.

وكانت الطائرات الحربية الروسية، شنت ثلاث غارات جوية بالصواريخ بين قريتي "جلبل وبصلحايا" شرقي مدينة عفرين بريف حلب الشمالي في وقت متأخر من مساء الأمس.

وأضاف مراسلنا أن القصف "حرش فارغ" بين قريتي "جلبل وبصلحايا" قرب خطوط التماس بين "الجيش الوطني" وقوات سوريا الديمقراطية "قسد" بريف حلب الشمالي.

كما شنت الطائرات الروسية ليل أمس غارة جوية على قرية باصوفان شرق جنوب مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، دون وقوع إصابات.

يذكر أن مسؤولون أتراك كانوا قد توقعوا، الأربعاء الماضي، تزايد التصعيد العسكري من قبل قوات النظام وروسيا في شمال غربي سوريا، قبل الاجتماع المزمع عقده بين الرئيسين التركي والروسي.