مقتل عنصر من ميليشيا الدفاع الوطني باشتباكات مع قسد

قاسيون_متابعات

لقي عنصر من ميليشيا الدفاع الوطني التابعة للنظام مصرعه أمس الخميس، على يد عناصر من قوات الديمقراطية "قسد" في ريف دير الزور الشرقي.

وقالت مصادر محلية إن أحد العناصر التابعين لميليشيا الدفاع الوطني توفي متأثرا بإصابة سابقة تعرض لها منذ يومين، أثناء اشتباكات مع قسد في معبر الميادين شرق دير الزور بحسب ما نقلته صحيفة جسر.

وأشارت إلى أن ميليشيا الدفاع الوطني اعتقلت عددا من المدنيين الأكراد وسط مدينة الحسكة دون معرفة الأسباب، وأن حالة من التوتر والحذر شهدتها المحافظة بالتزامن مع استنفار عسكري لقسد وعناصر الميليشيا وسط المدينة.

يذكر أن مدينة القامشلي التابعة لمحافظة الحسكة شمال شرق سوريا، شهدت في وقت سابق حالة من التوتر والاستنفار بين قوات النظام والوحدات الكردية بعد اعتقال الأخيرة عناصر للنظام، خلال الفترة الماضية.