حراس الدين يعلن التفرغ للعمل داخل مناطق النظام

قاسيون_متابعات

أعلن تنظيم "حراس الدين" في محافظة إدلب شمالي سوريا، التفرغ للعمل خلف خطوط العدو، داخل مناطق سيطرة نظام الأسد. وبحسب ما ذكره "أبو همام الشامي" قائد التنظيم في بيان أمس الأربعاء، أنهم تفرغوا للعمل خلف خطوط النظام، موضحاً أنهم نفذوا عدة عمليات من هذا النوع، لكن لم يعلنوا إلا عن اثنتين منها.

وأضاف هيئة تحرير الشام تستمر باحتجاز عددٍ من قادة وعناصر التنظيم في سجونها، مشيراً غلى أنهم حاولوا خلال هذه السنة إيجاد حل شرعي لمشكلة العناصر المحتجزين لدى الهيئة، وغيرها من المشاكل ضمن عدة وسائل إلا أنها كلها كانت تجد الطريق مسدوداً من بدايتها.

وكان تنظيم "حراس الدين" تبنى في شهر آب / أغسطس الفائت، تفجير حافلة مبيت عسكرية لنظام الأسد عند مدخل مساكن "الحرس الجمهوري" قرب مشروع دمر في دمشق.