الفنان المعارض عبد الحكيم قطيفان لـدريد لحّام: موقفك عارٌ عليك وعلى تاريخك

قاسيون – رصد شنّ الفنان المعارض عبد الحكيم قطيفان هجوماً لاذعاً على الممثل الموالي دريد لحام على خلفية تصريحاته التي اتهم فيها الفنانين المعارضين الذي خرجوا من سوريا بأنهم باعوا وطنهم من أجل المال. وقال الفنان  "قطيفان" في منشور له عبر "فيسبوك"  إنّه لمن "المؤسف والمعيب أن يكون منطق حديثه ومعلوماته ووجهة نظره بهذا البؤس والتسطيح وقلة المعرفة والتدليس، من موقفنا الأخلاقي ولماذا تركنا بلدنا وكل تفاصيلنا الغالية، وكيف نعيش الآن".وأضاف "قطيفان" تعليقا على تصريحات "دريد لحام"، "هذا الكلام المقرف مقبول من مؤيد أُمّي وقع ضحية منصات الكراهية والتخوين والكذب التي سوّقها النظام ومازال، عن كل من عارض حلوله الأمنية المتوحشة بحق السوريين". وتابع "قطيفان" في منشوره على صفحته الرسمية حسب موقع جسر المعارض :" أما من شخص مثله بتاريخه وتجربته، وقد انحاز وبالدليل القطعي سياسيا وسلوكيا لمافيا الإجرام الأسدي وللاحتلال الفارسي وميليشياته الطائفية، فهذا ليس انحيازا وطنيا كما أحب أن يوصف به موقفه، بل هو عار عليه وعلى تاريخه".ويعتبر الفنان، عبد الحكيم قطيفان من الفنانين السوريين المعارضين لنظام حكم “الأسد” وانحاز للثورة السورية منذ لحظات انطلاقها الأولى. وجاء منشوره الأخير تعليقا على هجوم شنه الممثل الموالي للنظام “دريد لحام” حيث اتهم الفنانين المعارضين لنظام الأسد بترك بلدهم بسبب الإغراءات المادية، وأن خلافه معهم وطني وليس سياسي، وفق زعمه.ونعت الممثل الموالي للأسد الفنانين المعارضين بعديمي الوفاء الذين خسروا حياتهم بسبب مواقفهم، ودعاهم للعودة إلى الوطن لأن المال لن يدوم والفنادق التي يقطنونها سعادة مؤقتة وستزول، وذكر أن علاقته مع زملائه المعارضين انقطعت منذ خروجهم من سوريا، وذلك خلال حديث له لإحدى الإذاعات الموالية للنظام.