مرشح رئاسي إيراني يهاجم سياسات نظام طهران بسبب بشار الأسد

قاسيون – رصد هاجم المرشح الرئاسي السابق والسياسي الإيراني البارز مصطفى تاج زاده في تغريدات على موقع تويتر رصدتها "أورينت نت" سياسات الولي الفقيه التي ينتهجها في البلاد وخارجها. يقول تاج زاده: "قالوا إن الأولوية بين الأسد وخوزستان هي حفظ بقاء بشار الأسد، الأولوية لإرسال المليارات وآلاف المُقاتلين إلى اليمن، أما في المرتبة الثانية وفي أوج ارتفاع درجات الحرارة في الجنوب الذي يسبح على بحر من النفط فلا يوجد ماء"، وأضاف مُستهزئاً: "عمق استراتيجي". وكان تاج زاده وصف في تصريحات صحفيّة سابقة بشار الأسد بالديكتاتور: "قتل مئات الآلاف وهجر الملايين ودمر البنية التحتية؛ هذا ما يفعله الأسد في سوريا، ولو وافق هذا الدكتاتور قبل ثماني سنوات على تغيير الدستور وإجراء انتخابات حرة وعادلة لما شهدت سوريا حرباً أهلية أبداً".