البنتاغون ينفي تقارير تعرض قاعدة أميركية في سوريا لهجوم صاروخي

قاسيون – رصد نفى المتحدث باسم البنتاغون، جون كيربي، الثلاثاء، علمه تعرض أي قاعدة عسكرية أميركية في "حقل العمر" النفطي في دير الزور لأي هجوم في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة. كما استبعد كيربي، في تصريح للحرة، وجود تدريبات عسكرية لقوات التحالف في المنطقة. وأتى هذا التعليق ردا على تقارير  أفادت  باستهداف القاعدة الواقعة في ريف دير الزور، بصاروخ من مناطق النفوذ الإيراني غرب الفرات، في 11 يوليو الجاري، وفقا لنشطاء المرصد. وقال النشطاء إن "صاروخا محلي الصنع يرجح أن مصدره مناطق نفوذ الميليشيات الإيرانية.. استهدف قاعدة حقل العمر النفطي (أكبر قاعدة للتحالف الدولي في سوريا)، والذي يقع ضمن منطقة شرق الفرات بريف دير الزور، دون معلومات إلى الآن عن خسائر بشرية".كما نوهت تقارير إخبارية .. حول تدريبات عسكرية في حقل العمر النفطي، حيث قامت القوات الأميركية المتمركزة في الحقل بإجراء تدريبات عسكرية برفقة قوات سوريا الديمقراطية"، وأن "التدريبات تخللها تدريب على عملية إخلاء النقاط داخل المدينة السكنية العمالية في الحقل والانتشار في محيطه"، وفقا للمصادر