مركز المصالحة الروسي: فصائل المعارضة تستعد لاستفزازات باستخدام مواد سامة

قاسيون - متابعات
أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا أن عناصر "هيئة تحرير الشام" يستعدون لاستفزازات باسخدام مواد سامة في منطقة إدلب الخاضعة لوقف التصعيد.
وقال نائب رئيس المركز الروسي اللواء البحري "فاديم كوليت" في بيان له، إن المركز الروسي تلقى معلومات عن تحضير فصائل المعارضة للاستفزازات.
وحسب مصادر المركز الروسي، فإن فصائل المعارضة نقلوا إلى بلدة أطمة حاوية بالمواد السامة، ويخططون لحشو القذائف بها.
وأضاف أن "فصائل المعارضة بالتعاون مع منظمة "الخوذ البيضاء" يعتزمون تدبير تمثيلية لهجوم كيميائي بهدف اتهام قوات النظام باستخدام المواد السامة ضد المدنيين"، حسب زعمه.
وأكد المركز الروسي رصده 35 انتهاكا من قبل "هيئة تحرير الشام" في منطقة إدلب لوقف التصعيد.
يذكر أن روسيا والنظام يروجون بين الحين والاخر لهذه الإشاعات التي تأتي في إطار الحرب النفسية، او تسبق أي عملية عسكرية ينوي النظام وروسيا شنها على المنطقة.