داعـ.ش يغتال أحد عناصره السابقين في دير الزور

قاسيون_متابعات

أطلق عناصر تنظيم الدولة "داعش"، النار على أحد عناصر قوات سوريا الديقراطية "قسد"، في ريف دير الزور، ما أدى إلى مقتله.

وقالت صحيفة "جسر" إن مسلحين من تنظيم الدولة "داعش"، أطلقوا النار في بلدة هجين أمس الخميس، على "عبد الله خلف العيسى"، مستخدمين مسدساً كاتماً للصوت.

وأضاف الصحيفة أن "العيسى" وهو عنصر في "قسد"، أصيب بجروح خطرة جرّاء إطلاق النار عليه بشكل مباشر، ونُقل إلى المستشفى، ليفارق الحياة اليوم الجمعة متأثراً بطلقة أصابت رأسه.

وتبنى تنظيم الدولة "داعش" عبر معرفاته، عملية الاغتيال، وقال إنه استهدف "سجاناً" من "PKK" في هجين.

يذكر أن العنصر الذي قتل، كان أمنياً في صفوف "داعش"، في فترة سيطرة التنظيم على المنطقة قبل سنوات، وعقب طرد التنظيم من ريف دير الزور، انضم إلى "قسد".