وزير زراعة النظام: 16 مليار دولار خسائر قطاع الزراعة في 5 سنوات

قاسيون_متابعات

كشف وزير الزراعة في حكومة النظام السوري "محمد قطنا"، إنهم يركزون هذا العام على محصول القمح الاستراتيجي لما له من أهمية كبرى.

وقال "قطنا" في حديث لوكالة "تسنيم" الإيرانية، أن خسائر قطاع الزراعة بسبب الحرب على سوريا منذ عام 2011 حتى عام 2016 وصلت إلى حوالي 16 مليار دولار.

وأشاد وزير النظام بالمشاريع الإيرانية في سوريا، وقال إنها تتركز بشكل كبير في مجال إنتاج الأجبان والألبان لما للإيرانيين من خبرة كبيرة في هذا المجال.

وأعلن الوزير عن وجود اتفاق لتخصيص 5 آلاف هكتار للجانب الإيراني لزراعتها بالنباتات التي ترتأي الشركات الإيرانية زراعتها في الأراضي السورية، فضلا عن مشاريع أخرى.

وأشار "قطنا" إلى أن هناك شركات لتوريد الأسمدة والجرارات الإيرانية، و"هناك رغبة مرحب بها من الشركات الإيرانية لافتتاح فروع لها في سوريا في مجال تربية الأبقار وتصنيع مستلزمات شبكات الري الحديث وإدخال تكنولوجيا النانو التي تعمل عليها إيران في مجال صناعة الأسمدة وشركات لإنتاج البذور ومخابر أيضا".