واشنطن تؤكد إصرارها على محاسبة النظام على جرائمه بحق السوريين

قاسيون – رصد أفادت مصادر محلية بأن  الولايات المتحدة الأمريكية توعدت بمحاسبة نظام الأسد على جرائمه بحق الشعب السوري، وذلك بمناسبة الذكرى الثامنة لمجزرتي بانياس  والبيضاء.وأعلنت  السفارة الأمريكية في دمشق في بيان نشرته على صفحتها بـ "فيس بوك" وقوف أمريكا إلى جانب السوريين الناجين من جرائم نظام الأسد  والدفع باتجاه محاسبته ومساءلته. وأكد البيان حسب ما رصد موقع الدرر الشامية المعارض أن واشنطن  ستعمل على تحقيق العدالة ودعم حل سياسي في سوريا يحترم حقوق الإنسان ويحقق المساءلة.وأضاف أنه في مثل هذه الأيام قام نظام الأسد  بتنفيذ هجمات على مدينتي   بانياس والبيضاء بريف طرطوس، راح ضحيتها ما يزيد عن 150 مدنيا سوريا. وختم البيان بالتأكيد على أن الولايات المتحدة لا تزال تستذكر أولئك الذين فقدوا حياتهم، وستلتزم بمحاسبة المتورطين، كما أنها تدعم الجهود المبذولة من قبل المدافعين عن حقوق الإنسان والمجتمع المدني السوري في هذا المجال.