مسلحون يهاجمون دورية للحرس الثوري الإيراني قرب تدمر بريف حمص

قاسيون – رصد أفادت مصادر محلية بأن مسلحين مجهولين, يعتقد أنهم يتبعون  للميليشيات الروسية, هاجموا أمس الخميس، دوريةً تابعة لميليشيا الحرس الثوري الإيراني قرب مدينة تدمر بريف حمص الشرقي, وأوقعوا عددا من القتلى في صفوفها.وقال موقع "عين الفرات" أن المهاجمين كانوا يستقلون دراجة نارية حين تنفيذ الهجوم، الذي تم باستخدام قذيفة "آر بي جي"، قرب قرية الزغروطية. وأوضحت المصادر أن الهجوم تسبب بمقتل ثلاثة عناصر، وتدمير آليتهم التي كانوا يستقلونها، حيث نقلت جثثهم إلى المشفى الوطني بمدينة حمص.تبع ذلك قيام الميليشيا بقطع طريق حمص - تدمر وتنفيذ حملة اعتقالات طالت عددًا من قاطني القرية المجاورة. وشهدت الأسابيع الماضية حسب موقع الدرر الشامية المعارض ازديادًا ملحوظًا في أعداد الهجمات التي تستهدف مواقع الميليشيات الإيرانية قرب تدمر، وخصوصًا القريبة من آبار النفط، ما يرجح أن يكون وراء تنفيذ تلك الهجمات ميليشيات محلية تابعة لروسيا، وذلك في إطار حرب النفوذ بين الجانبين.