المجلس الوطني الكردي يتهم الـ PYD بإقتحام مقراته في ريف الحسكة

قاسيون_متابعات

وجه المجلس الوطني الكردي اتهاماُ لحزب الاتحاد الديمقراطي "PYD"، باقتحام أحد مقراته في منطقة الرميلان التابعة لمنطقة المالكية بريف الحسكة، شمال شرق سوريا.

وقال المجلس في بيان له أمس السبت، إن مجموعة مسلحة ملثمة تابعة للاتحاد الديمقراطي، اقتحمت مكتب أحد أعضاء الحزب في منطقة "رميلان" في ريف الحسكة.

وجاء في البيان أن المجموعة وجهت شتائم وإهانات للموجودين داخل المكتب، قبل أن يأخذوا هواتفهم ثم أعادوها بعد تزويدها ببرامج التنصت.

واضاف إن" الاقتحام تصرف همجي، ويدل على استهتار حزب "ب ي د" بوضع حد لهذه الانتهاكات، وتستهدف الحوار الكردي".

وكانت عدة مكاتب تتبع للأحزاب السياسية الكردية في الحسكة والقامشلي وعين العرب، تعرضت في منتصف كانون الأول الماضي لعمليات استهداف من قبل مجهولين.

يذكر أن مراقبون يرون أن حوادث الاعتداء هي طريقة يرد فيها حزب العمال الكردستاني على الأصوات التي تطالب بخروجه من شمال وشرق سوريا، لإنجاح المفاوضات الكردية الكردية.