خبير يتوقع هبوط الدولار إلى 2700 ليرة حتى نهاية رمضان

قاسيون ـ متابعات

فال رئيس لجنة التصدير في غرفة دمشق ،التابع للنظام ، فايز قسومة ، إن سعر صرف الدولار بالسوق الموازية في آخر شهر رمضان وتحديداً في 25 منه سيبلغ 2700 ليرة، مفسراً ذلك بأن هذا الشهر هو شهر الحوالات، وقيمتها التي تصل إلى البلاد تعادل 3 أشهر من باقي العام.

وتابع “على المركزي أن يستقطب هذه الحوالات، خاصةً وأن السوريين المقيمين في خارج البلاد يرسلون الزكاة والأضاحي والفطرة والصدقات وغيرها لتدفع في سوريا”، مؤكداً على فكرة الحوالات وضرورة ترخيص لمكاتب نقل الأموال والسيطرة عليها واستيعابها.

وصدر قبل أيام قرار حكومي سمح لشركتي “الفاضل” و”المتحدة” ببيع القطع الأجنبي لمن يحتاجه من التجار والصناعيين لتمويل مستورداتهم، وبسعر 3375 ل.س للدولار، على أن يكون تسليم القطع آجل أي بعد 1 – 10 أيام من تسديد قيمته بالليرة.

وبدأت شركات الصرافة ببيع الدولار للمواطنين بسعر 3175 ليرة ، دون أن يصدر عن المصرف المركزي أي تعديل على السعر الرسمي الذي لايزال في النشرات عند 1256 ليرة للدولار .