رايتس ووتش ترد على الجولاني: نحن بإنتظار دعوتك

قاسيون_متابعات

دعت منظمة هيومن رايس ووتش زعيم هيئة تحرير الشام "أبو محمد الجولاني" بفتح أبواب سجونها للتفتيش أمام فرق المنظمة.

وقال المدير التنفيذي للمنظمة "كينيث روز" في تغريده له عبر تويتر: " ينفي زعيم تحرير الشام في إدلب وجود حالات تعذيب للسجناء وانتهاكات"

وأضاف روز: " لقد قال إنه سيسمح للمنظمات الإنسانية بالوصول إلى سجون جماعته للتفتيش والتأكد منها، نحن بانتظار تلك الدعوة"

ويأتي حديث المنظمة بعد نشر تسجيلات مقابلة الجولاني مع الصحفي الأمريكي مارتن سميث، التي نفى الجولاني من خلالها وجود انتهاكات بحق المعتقلين في سجون الهيئة.

مشيراً إلى أن " الأشخاص الذين تحتجزهم تحرير الشام هم عملاء للنظام وروسيا، أو عملاء تابعين لداعش، والاعتقالات تطال لصوصًا، مؤكداً أن هيئة تحرير الشام لا تلاحق منتقديها.

وأكد أنه لا مانع لديهم من السماح لمنظمات حقوق الإنسان الدولية في الوصول إلى سجون تحرير الشام لتفقدها، مؤكدًا أن مؤسساتهم مفتوحة لأي شخص والمنظمات مُرحب بها لتقييم الموقف.

يذكر أن هيئة تحرير الشام وبعض الفصائل العاملة في الشمال المحرر اتهامات من قبل منظمات محلية وحقوقية بتنفيذ اعتقالات تعسفية بحق مدنيين وناشطين، واستخدام أساليب مروعة مع معتقليها لسحب اعترافات منهم خلال فترة حجزهم في سجونها بمحافظة إدلب وريف حلب.