بتحريض روسي...مظاهرات ضد الوجود الأمريكي في دير الزور

قاسيون_متابعات

خرج عدد من أهالي بلدة مظلوم شمال دير الزور الواقعة تحت سيطرة قوات النظام، بمظاهرة ووقفة احتجاجية، حملوا من خلالها لافتات طالبت بخروج ما أسموه بالاحتلال الأمريكي والتركي، ونددوا بوجود قوات سوريا الديمقراطية على أرض دير الزور.

ونقل موقع "نهر ميديا" عن ناشطين من دير الزور قولهم: إن القوات الروسية في دير الزور، هي من تقف وراء هذه المظاهرات، حيث تم الاجتماع بين ممثلين عن الروس مع مخاتير القرى الواقعة تحت سيطرة قوات النظام "شرق الفرات"، وأمر الروس بخروج مظاهرات تطالب بخروج القوات الأمريكية من دير الزور.

يذكر أن القوات الروسية سيطرت على قرية مظلوم و 6 قرى أخرى شرق الفرات في محافظة ديرالزور بالاشتراك مع المليشيات الإيرانية أواخر عام 2017، وهجرت مئات العوائل من السكان الأصليين لتلك القرى والبلدات بعد طرد تنظيم الدولة "داعش" منها.