ترك رسالة مؤثرة ...انتحار شاب شنقاً في حي المهاجرين بدمشق

قاسيون – رصد تداولت صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي، خبراً حول انتحار الشاب "ح . ش " بمنطقة زين عابدين في حي المهاجرين بالعاصمة بدمشق. وكشفت مصادر مطلعة للإعلام الموالي  أن "الشاب من التابعية اللبنانية وسكان دمشق ومواليده عام 2003 وهو طالب بكالوريا".وأضاف المصدر أن "الشاب انتحر شنقاً بعد أن ترك رسالة مؤثرة لوالديه وأصدقائه". وكان قد كتب على صفحته الشخصية: "ما قدرت افهم اللعبة.. فتسجيل الخروج من شو بتشكي".وتضاربت الأقوال حول الأسباب التي دفعت به إلى الانتحار، علماً أنه وحسب أقوال أصدقائه والمقربين منه، شاب موهوب ويعمل في التصوير الفوتوغرافي. وأشارت صحيفة صاحبة الجلالة الموالية أنها حاولت معرفة التفاصيل من مصادر رسمية إلا انه كان هناك تكتما شديدا على الموضوع ولأسباب غير معروفة.الا أن معلقون على مواقع التواصل الاجتماعي, أكدوا أن الظروف المعيشية و الأزمات المتلاحقة في مناطق النظام هي السبب. إعلام موالي