تعرف على مصير بشار الأسد في حال الإطاحة به حسب الإعلام الغربي

قاسيون – رصد بينت  صحيفة "التايمز" البريطانية في تقرير نشرته مؤخرًا عن مصير رئيس النظام السوري بشار الأسد في حال الإطاحة به.وأشارت  الصحيفة إلى  أنه إذا أُطيح ببشار غدا فسوف يمنحه "بوتين" حماية، وربما يمنحه منزلًا ريفيًا خارج موسكو ويخصص له من يتسوق نيابة عنه ويحيطه بفريق من الحراس المسلحين لحمايته من المحكمة الجنائية الدولية وأعداء آخرين. وأضافت حسب ما نقلت الدرر الشامية المعارضة أن الكرملين يتعامل منذ أكثر من نصف قرن مع عائلة الأسد في سوريا، أولًا مع الأب حافظ ثم ابنه بشار، مشيرة إلى أن العلاقة بين نظام الأسد وموسكو تعتبر علاقة "مختومة بالدم".وأكدت الصحيفة أن "بوتين" يستثمر دعمه العسكري للأسد بوجود دائم في سوريا، ليس فقط في قاعدة حميميم الجوية والسيطرة على المجال الجوي، ولكن أيضا بالحصول على قاعدة بحرية في ميناء طرطوس.