loader

داعش يكبد النظام خسائر جديدة وروسيا تقصف ميليشيا حزب الله في الرهجان

قاسيون_رصد:

أكدت مصادر إعلامية أن طائرات حربية روسية نفذت غارات جوية على منطقة الرهجان بريف حماة الشرقي، استهدفت خلالها عناصر وخلايا تنظيم "داعش" بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام السوري هناك.

وقالت وكالة "سبوتنيك" الروسية إن خلايا تابعة لتنظيم الدولة "داعش" حاولت التسلل باتجاه مواقع قوات النظام على محور بلدة الرهجان، وبعد أن رصدت محاولة تسلل التنظيم دارت اشتباكات عنيفة، ونفذت الطائرات الروسية عقب ذلك سلسلة غارات استهدفت خطوط هجوم وإمداد التنظيم من عمق البادية السورية.

من جانبه أكد المحلل العسكري الضابط المنشق أحمد رحال في تغريدة على حسابه في منصة تويتر، أن طائرات الاستطلاع الروسي التقطت تحركات قرب قرية الشاكوسية بريف حماة الشرقي.

وأضاف أن الطيران الروسي تحرك وقصف المجموعة ليتبين لاحقاً أنهم يتبعون الميليشيات الإيرانية و"حزب الله" من فرقة "الرضوان" تقمصوا دور "داعش".

وقال رحال أن الخسائر بصفوف الميليشيات الإيرانية كانت كبيرة، ووسائل إعلام النظام تبرر بأن القصف كان بالخطأ.

إلى ذلك وفي سياق متصل، قال موقع "وطن إف إم" إن عنصرين من قوات النظام قتلا وأصيب غيرهم بهجوم لتنظيم "داعش" بريف حمص الشرقي، مساء الجمعة، استهدف نقطة عسكرية لـ "الفرقة الرابعة" بمنطقة آراك، حيث تمكن التنظيم من قطع الطريق الدولي بين مدينتي السخنة وتدمر لعدة ساعات.

وأشار المصدر إلى أن الطائرات المروحية الروسية قصفت مواقع تنظيم "داعش" على طول الطريق الدولي بشكل مكثف دون معرفة حجم خسائر التنظيم.