loader

الجيش الوطني: يعلن القبض على الخلية المسؤولة عن تفجير رأس العين

قاسيون_رصد:

أعلن الجيش الوطني السوري، أمس الاثنين، القبض على سيدة مسؤولة عن هجوم بعبوة ناسفة في رأس العين شمال الحسكة، وعدد آخر من المشتبه بهم في الهجوم.

وكان طفلان قتلا وأصيبت والدتهم بجروح، جراء انفجار سيارة مفخخة، يوم السبت الماضي، في مدينة رأس العين ضمن منطقة العمليات التركية "نبع السلام".

من جانبه قال قيادي من فرقة "السلطان ملك شاه"، إن "أمنية الفرقة" استطاعت بعد عملية بحث ومتابعة القبض على سيدة هي (ج، إ، الأحمد)، واعترفت بالمسؤولية عن تفخيخ سيارة من نوع "سرفيس" يوم السبت، عبر ترك عبوة ناسفة بالسيارة التي تستخدم بالنقل العمومي.

وأشار القيادي الذي طلب عدم ذكر اسمه، إلى أن المتهمة اعترفت بحصولها على العبوة الناسفة من قوات سوريا الديمقراطية، حيث قامت بنقلها من منطقة الطريق الدولي (إم 4) التي تفصل بين مناطق سيطرة "الجيش الوطني" وقوات "قسد"، إلى رأس العين، وتولى تفجيرها شخص آخر بعد إبلاغ "قسد" بوضع العبوة.

وأضاف القيادي أنه تم اعتقال 4 أشخاص آخرين يشتبه باشتراكهم بالعملية، هم زوجها وشقيق زوجها وسيدة أخرى من أقربائها.

يذكر أن منطقة "نبع السلام" الممتدة بين مدينتي رأس العين شمال الحسكة وتل أبيض شمال الرقة، تعرضت لعشرات الهجمات بالسيارات المفخخة والدرجات المفخخة والعبوات الناسفة، خلال العام الماضي ما تسبب بوقوع عشرات الشهداء والجرحى من المدنيين.